شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الساعات الأخيرة في عام 2017 «الذهبي» لمحمد صلاح

محمد صلاح يحتفل بأحد أهدافه في مباراة ليفربول

يواصل الدولي المصري محمد صالح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي، تقديم العروض المميزة منذ انضمامه لصفوف «الريدز»، خلال الانتقالات الصيفية العام الماضي، ليختتم العام 2017 بنجاح غير مسبوق.

 

وقاد صلاح، فريقه الإنجليزي، لتحقيق فوزًا غاليًا، على حساب ليستر سيتي، بهدفين مقابل هدف، والحصول على ثلاث نقاط غالية في سباق «البريميرليج»، إذ سجل المصري هدفي الفوز.

 

ويقترب صلاح من التتويج بلقب مميز، خلال الأيام القليلة المقبلة، وهي جائزة أفضل لاعب في أفريقيا، الصادرة عن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، ليكون أول لاعب يحصل اللقب منذ عام 1983، عندما حصل عليها محمود الخطيب، رئيس الأهلي الحالي.

 

وبهدفيه في مرمى ليستر سيتي، يكون صلاح قد اختتم العام برقم مميز آخر، وهو الدخول في نادي الـ 100 بعدما وصلت عدد أهدافه إلى 100 هدفًا.

 

وبدأ صلاح رحلته في كرة القدم، بنادي المقاولون العرب، إذ سجل بقميصه 12 هدفًا فقط، فيما جاء الـ 88 الأخرى بقمصان خمسة أندية أوروبية.

 

انطلقت رحلة صلاح الاحترافية في صفوف بازل السويسري، فسجل «أبو مكة» معهم 20 هدفًا في مختلف المسابقات، فضلًا عن تقديم مستوى فني مميز، أهله للإنتقال لصفوف تشيلسي الإنجليزي.

 

وقضى صلاح فترة مظلمة في صفوف النادي اللندني، تحت قيادة البرتغالي جوزيه مورينيو، فبعد المشاركة في مناسبات قليلة، كان سجلًا صغيرًا من الأهداف، بهدفين فقط.

 

وانتقل صلاح لخوض تجربة في الدوري الإيطالي، على سبيل الإعارة إلى صفوف فيورنتينا، فسجل 9 أهداف، ثم إلى روما ليقدم مسيرة رائعة، بتسجيل 34 هدفًا في مختلف المسابقات.

 

وفي الصيف الماضي، وفي ظل الارتفاع الكبير في مستوى اللاعب، إنتقل إلى واحدًا من أعرق الأندية الإنجليزية، ليفربول، في صفقة بلغت 42 مليون يورو، كأغلى لاعب يرحل عن النادي الإيطالي، وكذلك ينضم «للريدز».

 

قدم صلاح أفضل مستوى له في صفوف ليفربول، فسجل حتى الآن 23 هدفًا في مختلف المسابقات، آخرها ثنائية مباراة ليستر سيتي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية