شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

قيادات سابقة في الجيش تدعم «عنان».. و11 ألف توكيل لـ«خالد علي»

رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية الأسبق الفريق سامي عنان - أرشيفية

قالت مصادر في حملة المرشح المحتمل للرئاسة خالد علي إنّ عدد التوكيلات الشعبية التي جمعها إلى الآن وصلت إلى 11 ألفًا، بينما تخطت التوكيلات الشعبية للفريق سامي عنان ثلاثة آلاف، في ظل حالة من التضييق على مندوبيه.

وقالت مصادر في حملة «خالد علي» لصحيفة «العربي الجديد» إنّه في محافظة بني سويف مُنع عددٌ كبير من المندوبين من إصدار توكيلات للمرشح المحتمل، واصطُحب بعضهم لأقسام الشرطة قبل الإفراج عنهم بعد.

ودعت حملته الانتخابية «المؤمنين بالديمقراطية والحق في تداول السلطة» إلى تكثيف جمع التوكيلات في الأيام القليلة المقبلة قبل غلق باب الترشح في 29 يناير.

وفي السياق، كشفت مصادر بارزة مقربة من «عنان» للصحيفة ذاتها عن دعم قيادات بارزة سابقة في القوات المسلحة له في معركة الرئاسة، بينهم الفريق رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق مجدي حتاتة.

ولفتت المصادر إلى أنّ قيادات عسكرية بارزة متقاعدة استشارها عنان قبل إعلان الترشح للانتخابات وأكدت دعمها له، مفضّلة ألا تظهر إعلاميًا؛ حتى لا يتعرضوا لحملات تشويه من الإعلاميين المحسوبين على النظام الحالي.

ويشترط الدستور في مادته 142 أن «يزكّي المترشح لرئاسة الجمهورية عشرون عضوًا على الأقل من أعضاء مجلس النواب، أو أن يؤيده ما لا يقل عن 25 ألف مواطن ممن لهم حق الانتخاب في 15 محافظة على الأقل، وبحد أدنى ألف مؤيد من كل محافظة منها، وفي جميع الأحوال، لا يجوز تأييد أكثر من مترشح، وذلك على النحو الذي ينظمه القانون».

وبدأ يوم السبت تلقي طلبات الترشح للانتخابات ويستمر حتى 29 يناير الجاري، تمهيدًا لإجراء الانتخابات في مارس المقبل.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020