شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

العراق.. إحالة الهاشمي وصهره إلى محكمة الجنايات غيابيًّا بتهمة التورط بأعمال ارهابية

العراق.. إحالة الهاشمي وصهره إلى محكمة الجنايات غيابيًّا بتهمة التورط  بأعمال ارهابية
بغداد - أعلنت الهيئة القضائية المكلفة بالتحقيق بقضية نائب رئيس الجمهورية العراقي المطلوب للقضاء طارق الهاشمي عن إحالة الأخير...

بغداد – أعلنت الهيئة القضائية المكلفة بالتحقيق بقضية نائب رئيس الجمهورية العراقي المطلوب للقضاء طارق الهاشمي عن إحالة الأخير وصهره إلى محكمة الجنايات لمحاكمتهما غيابيًّا.

وذكرت قناة العراقية الفضائية الرسمية الأحد أن "الهيئة التحقيقية القضائية أحالت الهاشمي وصهره أحمد قحطان إلى محكمة الجنايات لمحاكمتهما غيابيًّا بـ 3 جرائم اكتمل التحقيق فيها"، من دون أن توضح طبيعة تلك الجرائم.

وكان المتحدث الرسمي باسم القضاء الأعلى عبد الستار البيرقدار أعلن في مؤتمر صحافي عقده الخميس الماضي عن 150 عملية مسلحة من بينها تفجير عجلات وعبوات ناسفة وإطلاق صواريخ واغتيالات قال إن الهاشمي وعدد من أفراد حمايته متورطون فيها.

وكان مجلس القضاء الأعلى أصدر في 19 ديسمبر الماضي مذكرة قبض بحق نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بتهم إرهابية، كما عرضت وزارة الداخلية اعترافات عدد من افراد حمايته أعلنوا فيها تورطهم بتنفيذ عمليات المسلحة.

تفجير

وعلى صعيد آخر لقي15 شخصًا مصرعهم فيما جرح21 آخرين في انفجار انتحاري بمدخل كلية الشرطة شرقي العاصمة العراقية بغداد.

 وقالت وكالة (اسوشييتد برس) نقلاً عن مسئولين عراقيين إن الانفجار وقع في منتصف النهار بالتوقيت المحلي وسط حشد من المتقدمين للعمل في سلك الشرطة بينما كانوا يغادرون مبنى كلية الشرطة قرب وزارة الداخلية العراقية شرقي بغداد.

وأشارت وكالة رويترز إلى أن الانفجار الذي نفذه انتحاري عبر سيارة مفخخة واستهدف نقطة تفتيش في مدخل في كلية الشرطة ببغداد، بينما أفادت وكالة فرانس برس نقلاً عن عقيد في الداخلية العراقية أن الانتحاري كان يرتدي حزامًا ناسفًا عندما فجر نفسه وسط الحشد.

وفي وقت سابق الأحد أفادت مصادر أمنية بمقتل سبعة عراقيين بينهم ثلاث نساء من عائلة واحدة في هجومين مسلحين استهدفا منزلاً ونقطة تفتيش للشرطة وقوات الصحوة شمال بغداد، وفقًا لمصادر أمنية.

وقد شهد أواخر الشهر الماضي مقتل 31 شخصًا- نصفهم من رجال الشرطة- وأصيب أكثر من 60 في انفجار سيارة مفخخة استهدف جنازة في حي الزعفرانية جنوب شرقي العاصمة العراقية بغداد.

يذكر أن أكثر من مائتي عراقي قتلوا في هجمات وقعت منذ الانسحاب العسكري الأمريكي من العراق في الثامن عشر من شهر ديسمبر الماضي.

وتأتي هذه الهجمات في وقت تستكمل فيه السلطات العراقية التحضيرات اللازمة لانعقاد القمة العربية المقبلة في 29 مارس في بغداد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020