شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

4 مهام تنتظر رامون دياز بعد قيادته للأهلي

رامون دياز

أصبح الأرجنتيني رامون دياز، قاب قوسين أو أدنى من تولي القيادة الفنية لفريق الكرة الأول بالنادي الأهلي، خلفًا لحسام البدري، الذي رحل بسبب تراجع الأداء والنتائج في الفترة الأخيرة.

وأفادت التقارير الصحفية، بأن الاتفاق بين مسؤولي الأهلي والمدير الفني الأرجنتيني، تم بشكل نهائي، ويتبقى ساعات للإعلان بشكل رسمي، بعد توقيع العقود.

ويحمل دياز مسؤولية كبيرة بقيادة الأهلي، في الفترة المقبلة؛ إذ تنتظر منه الجماهير، 4 مهمات نستعرضها في التقرير.

دوري الأبطال

تعادل الأهلي في مستهل مشواره بدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا، أمام الترجي الرياضي التونسي، بنتيجة (1/1) في الجولة الأولى، قبل أن يخسر في الجولة الثانية بنتيجة (2/0) على يد كامبالا سيتي الأوغندي.

وتأزم موقف الأهلي في دور المجموعات بدوري الأبطال، بعد حصوله بعد خسارة 5 نقاط، إلا أن الجماهير لا تزال متمسكة بحلم التأهل والحصول على لقب دوري الأبطال في الموسم الجاري.

ويحمل المدير الفني الجديد، مسؤولية تحقيق آمال الجماهير، وإعادة احياء المنافسة في بطولة دوري الأبطال، والتأهل من دور المجموعات.

فريق الأهلي

الانتقام من الزمالك

حقق فريق الزمالك فوزًا مستحقًا على الأهلي، بهدفين مقابل هدف، في المباراة الأخيرة، بنتيجة (2/1)، في اللقاء الذي أقيم في الجولة الـ34 من الدوري المصري الممتاز.

خسارة الأهلي أمام الزمالك، فتحت سلسلة من التراجع والهزائم وقفت عند الخسارة أمام كامبالا سيتي، وتراجع الأداء بشكل كبير بعد موسم مميز.

وبعد حصول الزمالك على بطولة كأس مصر، يضرب الفريق موعدًا مع الأهلي، بطل الدوري، في مسابقة كأس السوبر المحلي، وهي الفرصة التي تنتظرها جماهير «المارد الأحمر» للانتقام لهزيمة الدوري.

وسيكون الجهاز الفني الجديد، مسؤولًا بشكل كامل عن تحقيق طموح الجماهير، والفوز على الزمالك وجني لقب كأس السوبر المحلي.

أيمن حفني وكابونجو كاسونجو يحتفلا بهدف الزمالك

حل الأزمات
عانى الأهلي بشكل واضح في الفترة الأخيرة، من إصابات العناصر الأساسية، وكذلك غياب عبدالله السعيد، الذي رحل عن الفريق في الوقت الذي كان أهم لاعب، تحت قيادة حسام البدري.
ولم يتمكن البدري من حل أزمة الغيابات، ووقع الفريق في عدد من الخسائر المتتالية، فخسر أمام الزمالك وخرج من كأس مصر، وتأزم موقفه في دوري أبطال إفريقيا.
وتنتظر الجماهير، من الجهاز الفني الجديد، إيجاد الحلول للأزمات، وكذلك معاونه، المعد البدني، لحل مشكلة الإصابات العضلية التي عانى منها اللاعبون الأساسيون مؤخرًا، لحصد البطولات.

عبدالله السعيد

فريق جديد
يدخل الأهلي في الفترة المقبلة، في مرحلة القيد وانتقالات الصيفية، وهي الفترة التي يجهز فيها الجهاز الفني احتياجاته للموسم الجديد، من ضم عناصر جديدة ورحيل آخرين موجودين بالفعل في الفريق.
وترى جماهير الأهلي، أن هناك عددا من العناصر الموجودة في الفريق في الوقت الحالي، لا تستحق ارتداء «القميص الأحمر» وغير قادرة على تقديم مستوى يقود الفريق لتحقيق البطولات.
وتنتظر الجماهير من المدرب الجديد، حسم موقفه من الصفقات الجديدة وتحديد طلباته لضم عناصر مميزة، بجانب الاستغناء عن اللاعبين غير القادرة على تقديم الإضافة للفريق.

فريق الأهلي- أرشيفية


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية