شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«واشنطن بوست»: ترامب أول الخاسرين لو اندلع ربيع عربي جديد

نشرت صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية، مقالًا صحفيًا، يتحدث عن الاحتجاجات الشعبية المندلعة مؤخرًا في عدة عواصم عربية، لافتة إلى «القمع الوحشي» للمعارضة بدول أخرى مثل مصر والسعودية، متوقعة أن ترامب، أحد الخاسرين من أي موجة جديدة للربيع العربي.

وقال «جاكسون ديل»، في مقاله بصفحة الرأي، إن: «إدارة ترامب أسست استراتيجيتها للشرق الأوسط بالاستناد إلى الأنظمة الاستبدادية، والرئيس الأميركي يعتبر أن «السيسي» في مصر، وولي العهد الأمير «محمد بن سلمان» في السعودية، قادران على إرساء استراتيجية إقليمية تهدف إلى مواجهة إيران».

وأوضح «ديل»، أن إدارة «ترامب» لم تبذل ا أي محاولة لكبح قمع السلطات لمعارضيها في دول الشرق الأوسط.

ويرى الكاتب أن الموجة الجديدة من الاضطرابات، ربما تخرج استنتاجات تتعارض مع واشنطن، لا سيما داخل إدارة ترامب.

ربيع عربي جديد؟

رياح التغيير تهب على بلاد عربية بروح الربيع العربي 2011فهل ينحني الحكام لها مجددا؟

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Mercredi 27 février 2019

ولفت «جاكسون ديل» إلى أن «سيسي مصر وبن سلمان السعودية، يتخيلان أنّه بإمكانهما اتباع نموذج الاستبداد الرأسمالي الذي صممته وتشجعه دول مثل الصين وروسيا».

واستغرب الكاتب، كيف يهدر النظامان في مصر والسعودية، عشرات المليارات من الدولارات على مشاريع ضخمة مثل بناء المدن الجديدة، ساخرًا من أحدث مبادرة تطوير للسيسي، تضمنت طلاء جميع المباني المبنية من الطوب في العاصمة «القاهرة»، بالألوان.

وأشار «ديل» إلى أن الاضطرابات تمتد إلى البلدان ذات الأنظمة السياسية الأكثر ليبرالية، لافتًا إلى أنّ تونس؛ الدولة الوحيدة التي خرجت بديمقراطية من الربيع العربي، تعاني هي الأخرى من إضرابات وتظاهرات، بينما عانى العراق من أعمال الشغب، في الصيف الماضي، بسبب النقص في خدمات الكهرباء والماء، في حين أجبرت الاحتجاجات في الضفة الغربية المحتلة، رئيس وزراء السلطة الفلسطينية «رامي الحمدالله» على الاستقالة.

محطات الربيع العربي

5 نقاط ملتهبة للربيع العربي في عامه الثامنتونس تحصد الثمار والبعض لا زال يناضلتعرف على أبرز محطات الربيع العربي

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Mercredi 19 décembre 2018



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020