شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«إخوان» السودان يعلنون موقفهم من رحيل البشير

شعار جماعة الإخوان المسلمين - أرشيفية

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين “الأم” في السودان، موقفها من رحيل عمر البشير، وانقلاب الجيش على حكمه.

وجاء موقف الجماعة الأم مغايرا لموقف جناح آخر في الإخوان بقيادة عوض الله سيد حسن.

إذ أعلنت “الجماعة الأم” في بيانها، أنها “ترحب بتنحية الرئيس البشير واقتلاعه من رأس النظام”، مضيفة: “نعتبرها خطوة أولى لها أهميتها”.

وأوردت الجماعة مطالب عدة في بيانها تلخصت بـ”اختيار أعضاء المجلس العسكري وفق الوطنية والقومية والكفاءة العسكرية”، و”اختيار أعضاء المجلس العسكري على أساس الوطنية والقومية والكفاءة العسكرية”.

وقالت: “نأمل كذلك بتكوين حكومة مدنية تعمل جنبا إلى جنب مع المجلس العسكري كل في اختصاصه”، و”محاربة الفساد بكل أنواعة وفي كل مستوياته، وفتح ملفات الفاسدين وتقديمهم للعدالة”.

ودعت إلى “تكوين لجنة تقصي للحقائق بخصوص الذين قتلوا، وتقديم المتهمين والمتورطين لمحاكمات عادلة وناجزة وسريعة لينالوا جزاءهم”.

وطالبت بـ”معالجة قضية المعتصمين بالحوار، وفهم مطالبهم مع مراعاة مصلحة الوطن وأمنه”، و”دعوة كل الأحزاب السياسية للقاء جامع للتشاور، وبلورة ملامح المرحلة المستقبلية وترتيبها في شكل برنامج بتواريخه للبدء في تنفيذه خلال الفترة الانتقالية”.

وقالت إنه يجب “إعطاء الضمانات الكافية للإيفاء بمتطلبات المرحلة، وتسليم السلطة في نهاية الفترة الانتقالية لحكومة منتخبة”.

ودعت إلى “تكوين لجنة من كل ألوان الطيف السياسي لصياغة قانون الانتخابات، ودعوة كافة الحركات المسلحة لاجتماع يناقش فيه مشكلات المناطق الثلاث والاتفاق على مشاركتهم في الفترة الانتقالية”.

وطالبت بـ”تكوين لجنة صياغة دستور السودان الدائم بمشاركة كافة ألوان الطيف السياسي والخبراء السودانيين”.

وأكدت أن “الإخوان المسلمين” بالسودان يتابعون بقلق وترقب بالغين ما يجري في البلاد من تطورات على المشهد السياسي.

واعتبرت أن الجيش السوداني انحاز لخيار المواطنين لتنحية الرئيس عمر البشير عن منصبه، وتسلم وزير الدفاع مقاليد السلطة على رأس مجلس عسكري انتقالي.

وحمل البيان توقيع مراقب عام جماعة الإخوان المسلمين “الأم”، عادل على الله ابراهيم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية