شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الاحتلال يستدعي طفلا مقدسيا في الثالثة من عمره للتحقيق

الاحتلال يستدعي طفلا مقدسيا في الثالثة من عمره للتحقيق

سلمت السلطات الإسرائيلية، الاثنين، الطفل المقدسي محمد ربيع عليان طلب استدعاء للتحقيق معه؛ بتهمة إلقاء حجارة باتجاه مركبة عسكرية إسرائيلية خلال اقتحامها بلدة العيسوية وسط القدس، التي يقطن فيها.
واقتحمت قوات إسرائيلية البلدة، ولاحقت الطفل عليان، وعندما تواجدت عائلته في المكان، سلمتها القوات طلب استدعاء لإحضاره، الثلاثاء، إلى مركز الشرطة، قصد التحقيق معه.

وقال رئيس هيئة الأسرى الفلسطينية، في بيان، إن “الاحتلال يرتكب جرائم علنية وواضحة بحق القاصرين، والطفولة الفلسطينية تتعرض للخطر الشديد والدائم في ظل صمت المجتمع الدولي تجاه الانتهاكات الإسرائيلية”.

وشدد أبو بكر على أن الاحتلال الإسرائيلي “صعدّ من استهدافه للقدس والمقدسيين خلال السنوات القليلة الماضية، ولوحظ أن هناك هجمة منظمة بحق الأطفال المقدسيين بشكل خاص”.

ورفع الاحتلال من وتيرة استهدافه لمدينة القدس وسكانها، خاصة ببلدة العيسوية، في أعقاب قتل الجيش الإسرائيلي شابا فلسطينيا في البلدة (20 عاما)، نهاية يونيو الماضي.

 

وحذر أبو بكر من محاولات الاحتلال “تشويه مستقبل الأطفال، وتدمير واقع الشباب الفلسطيني”.

وأصدرت محاكم إسرائيلية، خلال السنوات الثلاثة الماضية، أحكاما بحق نحو عشرين طفلا، غالبيتهم من القدس.

ومن بين هؤلاء الطفل أحمد مناصرة، الذي حُكم عليه بالسجن الفعلي لمدة تسع سنوات ونصف السنة، وفق هيئة الأسرى.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية