شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تونس.. بدء الحملات الانتخابية لـ 26 مرشحًا في سباق الرئاسة

بدأ مرشحو الرئاسة في تونس، اليوم الإثنين، حملاتهم الانتخابية بالإعلان عن برامجهم وإطلاق حملات الدعاية عبر وسائل التواصل الاجتماعي لحشد الناخبين للتصويت لهم في الانتخابات السابقة لأوانها المقررة يوم 15 سبتمبر الجاري.

وفي اليوم الأول من الحملات الانتخابية، تصدرت “التحديات الأمنية” التي تواجه البلاد المشهد السياسي، بعد أن أعلنت وزارة الداخلية مقتل شرطي و3 مسلحين في تبادل لإطلاق النار في بلدة «حيدرة» قرب الحدود الجزائرية.

ومن بين المرشحين البارزين «عبد الفتاح مورو» نائب رئيس حركة النهضة، وأول مرشح لانتخابات الرئاسة في تاريخ الحركة.

وقال «مورو» بينما كان برفقة أنصاره في العاصمة: «نحن نريد النجاح بهدف أن نغير حياة التونسيين للأفضل ولتعزيز المسار الديمقراطي».

ومن بين المرشحين أيضا «نبيل القروي» رجل الأعمال وصاحب قناة تلفزيونية خاصة، والمسجون حاليًا، حيث تم إيقافه قبل نحو أسبوعين بسبب شبهات غسل الأموال والتهرب الضريبي.

ويتوقع أن تكون المنافسة على منصب الرئيس محتدمة بين الرئيس الأسبق «المنصف المرزوقي»، ورئيس الوزراء «يوسف الشاهد» ووزير الدفاع السابق «عبد الكريم الزبيدي»، وكذلك رئيس الوزراء السابق «مهدي جمعة».

ومع حلول منتصف الليل خرج أغلب المرشحين لإلصاق صورهم وبرامجهم الانتخابية برفقة أنصارهم في شوارع العاصمة وعدة مدن أخرى.

وتأتي الانتخابات الرئاسية المبكرة عقب وفاة «الباجي قائد السبسي»، أول رئيس منتخب ديمقراطيًا بشكل مباشر في تاريخ تونس، في يوليو الماضي عن عمر ناهز 92 عامًا.

وستكون هذه ثالث انتخابات حرة في تونس منذ ثورة 2011 التي أنهت حكم الرئيس السابق «زين العابدين بن علي».

وتنصب أغلب المهام التنفيذية في يد رئيس الحكومة بموجب النظام السياسي في تونس، فيما يتولى الرئيس إدارة السياسة الخارجية وسياسة الدفاع.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية