شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سلطات المطار تجري فحص «كورونا» للسياح الآسيويين فقط

كشف موقع «مصر ووتش» أن إجراءات فحص السياح التي اتخذتها السلطات المصرية بالمطارات لمواجهة فيروس «كورونا» الجديد، تقتصر على السياح الآسيويين فقط دون غيرهم.
 
ونقل الموقع شهادة السائح البريطاني «بيل جوبز» الذي قال إنه أثناء رحلة عودته من مطار الأقصر إلى القاهرة «كان معظم أعضاء المجموعة السياحية يسعلون، وكان العديد منهم يظهرون أعراض فيروس كورونا، ومع ذلك لم تقم سلطات المطار بفحصهم».
 
وأوضح السائح الذي يسافر بانتظام إلى مصر، وقضى جولة سياحية استمرت لأسبوعين حول المواقع الرئيسية حول البلاد في نهاية فبراير الماضي، أن سلطات المطار «كانوا فقط يقومون بفحص درجة حرارة المسافرين الآسيويين».
 
وقال «بيل جونز» الذي يقبع حاليا قيد الحجر الصحي هو ومجموعة من السياح على متن سفينة ببحيرة ناصر: «أشعر أن هناك مشكلة كبيرة في ذلك، ولكن يبدو أنهم يخبؤون شيئا ما، لست متأكدا مما إذا كانوا قلقين من أن هذا سيؤثر على السياحة، أتصور أن الحكومة لا تريد أن يلغي أي سائح عطلته إذا كان هناك تفشي فيروس كورونا».
 
ونقل «مصر ووتش» عن مصادر خاصة، أنه يتم احتجاز 20 مصابا في مستشفيات عسكرية، وتخضع الحالات إلى إشراف مباشر من وزارة الصحة، مما يعني أنه «لن يتم إبلاغ منظمة الصحة العالمية بالضرورة عن الحالات».
وخلال الأسابيع الماضية، أصرت السلطات على وجود عدد قليل من المصابين بالفيروس «حالتان فقط»، لكن الشكوك حول صحة الأرقام الرسمية تزايدت، مع إعلان دول مثل «فرنسا وتايوان والصين وكندا وأميركا» عن استقبالها لمصابين بالفيروس لمسافرين قادمين من مصر.
 
وخلال الأيام الماضية، أعلنت وزارة الصحة عن اكتشاف 45 حالة مصابة بالفيروس على متن باخرة سياحية متجهة من أسوان إلى الأقصر، مشيرة إلى إصابتهم كانت نتيجة مخالطة سائحة تايوانية مصابة قبل عودتها إلى بلادها واكتشاف إصابتها هناك.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020