شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

هاشتاج “هاتقول ايه قصاد النيابة” يتصدر مواقع التواصل

تصدر هاشتاج #هاتقول_ايه_قصاد_النيابة مواقع التواصل في مصر، بعد إحالة 54 مليون مواطن إلى النيابة العامة لتخلفهم عن التصويت بانتخابات مجلس الشيوخ.

وبين السخرية والاستهجان، تنوعت تعليقات المغردين على الهاشتاج الذي تزايد تداوله في الساعات الاخيرة.

وأعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم نائب رئيس محكمة النقض، في وقت سابق، أنها بدأت في حصر أسماء الناخبين الذين تخلفوا عن الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات مجلس الشيوخ لإحالتهم إلى النيابة العامة، تمهيدا لتحصيل غرامة لا تجاوز الـ500 جنيه لكل من تخلف عن التصويت.
وأكد المستشار لاشين إبراهيم أن الهيئة وجهت وقت دعوة الناخبين لانتخابات مجلس الشيوخ عدة رسائل لكافة الناخبين من الشباب والسيدات والمصريين في الخارج وحتى الإعلام لحثهم على أداء واجبهم الوطني والدستوري والإدلاء بأصواتهم في تلك الانتخابات، وطالبت الهيئة على مدار مراحل العملية الانتخابية في الجولة الأولى لشيوخ ووقت الاقتراع بعدم التقاعس عن المشاركة لما تمثله جريمة في حق الوطن.
وذكر أنه في ذات الوقت وفرت الهيئة كل ما هو كافي للحفاظ على أطراف العملية الانتخابية من جائحة كورونا وتم تعقيم اللجان صباحا ومساء ووفرت كمامات مجانية وألزمت الناخبين بالتباعد الاجتماعي في الصفوف أمام اللجان لحمايتهم، وهو ما لمسه الجميع القاصي قبل الداني.
وأكد المستشار لاشين إبراهيم، أن مجلس إدارة الهيئة اجتمع وقرر حصر جميع أسماء من تخلفوا عن التصويت في الجولة الأولى من انتخابات الشيوخ من واقع كشوف الناخبين الواردة من اللجان الفرعية والعامة والتي ستقوم بإرسالها إلى النيابة العامة لاتخاذ إجراءاتها حيال المخالفين لنص المادة 57 من قانون مباشرة الحقوق السياسية، والتي بمقتضاها يتم تغريم كل ناخب تخلف عن الإدلاء بصوته في الانتخابات بغير عذر بغرامة لا تتجاوز 500 جنيه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية